• رسالة من بين أنين بغداد تضمد الجراح

       التعليقات (27)

     

    alt


    ماتزال السعادة تغمرني من ردود الفعل حول مقالي إغتيال الحب ، الحمد لله رب العالمين والله لن تموت أمة محمد مهما مرضت ولن يموت الحب ولن ينتهي التسامح مهما علا صوت الكراهية وإنتشر عفن رائحتها.
    جاءتني مبادرة كريمة ويد بيضاء ممدودة بالحب من إخوتي شيعة أمير المؤمنين العرب الأجاويد ، أهل الكرم والنخوة وأهل حب النبي والآل والصحب وأمهاتنا جميعا أمهات المؤمنين
    وأنا أمد يد حب وتسامح وأقول لا للفتنة لا للفرقة لا للطائفية
    لا للتكفير نعم للحب ووحدة الأمة والتعايش مع البشرية
    ----------------------
    رسالة من أحد مقلدي المرجع الصرخي إلى كل المسلمين في العراق والعالم
    احمد الملا
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ....
    أخوتي في الله جميعا, أيها المسلمون في العراق والعالم, يا من تحملون عنوان الإسلام بغض النظر عن الانتماء المذهبي والطائفي الذي تنتمون إليه لان جميع هذه العناوين تذوب تحت عنوان الإسلام, يا من تقولون إن الإسلام ديننا ومحمد قدوتنا, أسألكم بالله الذي لا إله إلا هو الذي تعبدونه وتوحدونه ولا تشركون به شيئا, ألسنا ملزمين جميعا نحن كمسلمين بواجب شرعي مقدس وهو نشر تعاليم الإسلام والرسالة المحمدية الإلهية في كل أرجاء المعمورة ؟! ألسنا ملزمين شرعا بان نعكس أروع وأجمل وأرقى وأنقى صورة للإسلام ورموزه أمام أبناء جميع الديانات الأخرى, لكي نقول لهم ها نحن المسلمون وها هو ديننا فنكون قدوة لكل الناس؟!.
    إخوتي في الله إلى متى نبقى متمزقين متفرقين؟!
    إلى متى نبقى متقوقعين على أنفسنا ومنغلقين في دائرة تكفير بعضنا البعض, وقتل بعضنا البعض, وسفك دماء بعضنا البعض, أليس دم المسلم على المسلم حرام ؟!
     فكفانا اقتتال في ما بيننا ولنركز على الهدف الأسمى الذي نسيناه وهو رفع راية الإسلام الواحد الموحد في جميع بقاع العالم, ولنكن كالبنيان المرصوص في وجه كل أعداء الإسلام ممن يتفرجون علينا الآن ويدسون سمومهم في ما بيننا من الشرق والغرب, لنرحم الإسلام ورموز الإسلام وصورة الإسلام التي شوهت بأفعالنا وبتكفيرنا وسبنا لبعضنا البعض, حتى صار اسم الإسلام قرينة للفحش والطعن والسب والتكفير والإرهاب, وهذا ما نتحمل مسؤوليته أمام الله سبحانه وتعالى فقد تحولنا إلى معاول تهدم بالإسلام وليس رايات لنشره.
    وهنا أقول ما قاله المرجع الديني العراقي السيد الصرخي الحسني في بيان 56 " وحدة المسلمين في نصرة الدين " ....
    {... أبناءنا أعزاءنا أهلنا السنة والشيعة لو تنازلنا .... ولو سلمنا بحقيقة ما موجود في كتبكم السنية تجاه الشيعة …
     وكذا العكس أي لو سلمنا بحقيقة ما موجود في كتب الشيعة تجاه السنة …
    فما هو الحل حسب رأيكم نبقى نتصارع ونتقاتل ونكفر بعضنا بعضا وتسفك الدماء وتنتهك الأعراض وتسلب الأموال ويبقى يتفرج علينا الأعداء بل يزداد الأعداء بنا فتكاً وانتهاكاً وسلبا وغصبا …
    إذن، ما هو دور العلماء والمجتهدين من الطرفين فهل يرضون بهذا التناحر والشقاق وسفك الدماء المتأصل لقرون عديدة والذي زاد ويزيد فيه أعداء الإسلام …
    إذن ، ليعمل المجتهد باجتهاده لمليء الفراغ وحل المتزاحمات وتقديم الأهم على المهمات وليراعي ويلاحظ العالم المجتهد المصالح والمفاسد ويعمل بالاستحسان أو أي دليل يعتقده… فالمهم والمهم والاهم الدماء والأعراض والأموال ......
    وها نحن وبأمر الله والقران والإسلام والإنسانية والأخلاق .. ونيابة عن كل الشيعة والسنة ممن يوافق على ما قلناه …
    نمد إليكم يد الإخاء والمحبة والسلام والوئام يد الرحمة والعطاء يد الصدق والأخلاق الإسلامية الرسالية الإنسانية السمحاء …. فهل ترضون بهذه اليد أو تقطعونها …؟
     والله والله والله حتى لو قطعتموها سنمد لكم الأخرى والأخرى والأخرى والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته...}...
    فإلى متى يا إخوتي المسلمون نبقى على هذا الحال ؟!
     أما من سبيل للعيش في سلم ووئام وود وتراحم ؟! فلنرمي بالطائفية وراء ظهورنا ولنمد الأيادي إلى بعضها لكي تتصافح بكل معاني الإخوة ولنعكس صورة الإسلام المحمدي الإلهي الحقيقي الذي أوجده الله سبحانه وتعالى من اجل إخراج البشرية من الظلمات إلى النور ....
    فلنكن نحن العراقيين قدوة لجميع المسلمين في العالم ولنكن أول المبادرين في رفض الطائفية والداعين للوحدة الإسلامية والوطنية ولنستلهم ذلك من قادتنا ورموزنا في الإسلام ومن سار على نهجهم اليوم ولنكن دعاة صادقين للسلام ...
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...

    ومن تصله رسالتي ادعوه بروح الإخوة والإسلام الحقيقية الصادقة للانضمام إلى حملتنا في رفض الطائفية


    <<<السابق | التالي >>>
    • Re: رسالة من بين أنين بغداد تضمد الجراح

      تميز وتفرد المرجع الصرخي بروحه الوطنية العالية ونضاله الكبير في تقوية اللحمة الوطنية ووأد الطائفية بين أبناء الشعب الواحد ولم يتوانَ او يتكاسل في مواصلة مشروعه الوطني النقي الاصيل رغم كل المحاولات الخائبة الفاشلة الظالمة في اخماد صوته السماوي .. طوبي للشعب العراقي بهكذا إنموذج عظيم خَلّد ذكره بسيرة زكية عطرة لا يمكن طمسها او محوِ آثارها .. وتحية إجلال وإكبار للصرخي الأشم ولكل المؤازرين والساعين في إرساء الحب والسلام .

    • Re: رسالة من بين أنين بغداد تضمد الجراح

      حياك الله ايها الكاتب الكريم على إثرائنا بهذه الأخبار عن المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني (دام ظله) وحقيقة إن السيد (دام ظله) لطالما عودنا بمواقفه الوطنية ودفاعه عن المظلومين ورفضه الصريح لكل أنواع الاحتلال

    • Re: رسالة من بين أنين بغداد تضمد الجراح

      حياك الله ايها الكاتب الكريم على إثرائنا بهذه الأخبار عن المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني (دام ظله) وحقيقة إن السيد (دام ظله) لطالما عودنا بمواقفه الوطنية ودفاعه عن المظلومين ورفضه الصريح لكل أنواع الاحتلال

    • Re: رسالة من بين أنين بغداد تضمد الجراح

      رجلٌ تفانى في ردم الطائفية المقيتة وبالغَ في تضحيته واصراره على وحدة العراق ارضا وشعبا وبذل كل ما بوسعه لانقاذ البلاد والعباد من اشرار القوى الظلامية .. هكذا نمط من الرجال يستحقون المؤازرة والانتصار لمبادئهم التي تدعو الى الخير والسلام والوئام .. تحية المجد والسؤدد للمرجع الصرخي المسدد ولكل الاصوات الوطنية الهادفة الى الخير .

    • Re: رسالة من بين أنين بغداد تضمد الجراح

      لا للطائفية نعم للوحدة بين المسلمين ونكسر عصا العمالة التي من اجلها زرع اهل النفاق لتدمير الوحدة الاسلامية انا مسلم ضد الطائفية ونشكر دكتور عاطف على هذه الغيره الاسلامية يدي معكم

    • Re: رسالة من بين أنين بغداد تضمد الجراح

      فلنكن نحن العراقيين قدوة لجميع المسلمين في العالم ولنكن أول المبادرين في رفض الطائفية والداعين للوحدة الإسلامية والوطنية ولنستلهم ذلك من قادتنا ورموزنا في الإسلام ومن سار على نهجهم اليوم ولنكن دعاة صادقين للسلام

    • Re: رسالة من بين أنين بغداد تضمد الجراح

      لم اجد اصدق وانقى مما ذكرته اخي الكاتب من قول السيد الصرخي الذي ضمنته في مقالك الرائع فاردده مرة اخرى

      وها نحن وبأمر الله والقران والإسلام والإنسانية والأخلاق .. ونيابة عن كل الشيعة والسنة ممن يوافق على ما قلناه …
      نمد إليكم يد الإخاء والمحبة والسلام والوئام يد الرحمة والعطاء يد الصدق والأخلاق الإسلامية الرسالية الإنسانية السمحاء …. فهل ترضون بهذه اليد أو تقطعونها …؟
      والله والله والله حتى لو قطعتموها سنمد لكم الأخرى والأخرى والأخرى والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته...}

    • Re: رسالة من بين أنين بغداد تضمد الجراح

      لا للطائفية احسنتم وبارك الله بكم

    • Re: رسالة من بين أنين بغداد تضمد الجراح

      حياك الله ايها الكاتب ووفقك الله
      نحن معك لنرفض الطائفيه ومعك وف الاخوه في الاسلام فوفقك الله لهذا العمل

    • Re: رسالة من بين أنين بغداد تضمد الجراح

      ان الخﻻص لوحيد للعراق والعرب بالتمسك بنهج المرجع الديني السيد محمود الصرخي الحسني العراقي العربي

    • Re: رسالة من بين أنين بغداد تضمد الجراح

      ليستمع الشعب العراقي لكل النداءات والهتافات وصوت الحق الذي تنادي به مرجعية السيد الصرخي
      واتباعه الشرفاء لانها مرجعية كشفت المستوى العلمي المتدني والضحل لكثير من المتصدين
      للمرجعية و لا تريد ان يكون العراق ساحة للصراع العالمي وحطب المعركة
      بارك الله بالاخ الدكتور عاطف عثمان

    • Re: رسالة من بين أنين بغداد تضمد الجراح

      لقد سطر التأريخ بأحرف من نور كل تلك المواقف الشجاعة للمرجع السيد الصرخي الحسني
      دام ظله من ثبات على والعقيدة وعدم المبالاة بالطغاة ووحشيتهم وإجرامهم فكان
      ومازال سماحته بعلمه وشجاعته وأخلاقه وصبره وثباته يمثل ثورة ضد الظلم والظالمين فأصبح اليوم
      محط أنظار جميع العراقيين المضطهدين الراغبين بالتغيير والثورة والخلاص حيالله الدكتور عاطب وبارك الله بكل شريف غيور

    • Re: رسالة من بين أنين بغداد تضمد الجراح

      تحيه طيبه لكل عربي شريف يحترم مبادئ الاسلام الصحيحه ونقول لكم قتلتنا ومزقتنا الطائفيه لانريدها لانريدها لانريدها لذلك نحن معكم من اجل القضاء على الطائفية

    • Re: رسالة من بين أنين بغداد تضمد الجراح

      السلام على رجل السلام السيد لحسني
      وكلا للطائفية والطائفيين

    • Re: رسالة من بين أنين بغداد تضمد الجراح

      رجال ونعم الرجال امثال السيد الصرخي فهم في هذا الزمان قليل كلا والف كلا للطائفية

    • Re: رسالة من بين أنين بغداد تضمد الجراح

      رسالة من بين أنين بغداد تضمد الجراح ..د.عاطف عتمان
      أبناءنا أعزاءنا أهلنا السنة والشيعة لو تنازلنا .... ولو سلمنا بحقيقة ما موجود في كتبكم السنية تجاه الشيعة … وكذا العكس أي لو سلمنا بحقيقة ما موجود في كتب الشيعة تجاه السنة … فما هو الحل حسب رأيكم نبقى نتصارع ونتقاتل ونكفر بعضنا بعضا وتسفك الدماء وتنتهك الأعراض وتسلب الأموال ويبقى يتفرج علينا الأعداء بل يزداد الأعداء بنا فتكاً وانتهاكاً وسلبا وغصبا … إذن، ما هو دور العلماء والمجتهدين من الطرفين فهل يرضون بهذا التناحر والشقاق وسفك الدماء المتأصل لقرون عديدة والذي زاد ويزيد فيه أعداء الإسلام … إذن ، ليعمل المجتهد باجتهاده لمليء الفراغ وحل المتزاحمات وتقديم الأهم على المهمات وليراعي ويلاحظ العالم المجتهد المصالح والمفاسد ويعمل بالاستحسان أو أي دليل يعتقده… فالمهم والمهم والاهم الدماء والأعراض والأموال ......رسالة من بين أنين بغداد تضمد الجراح ..د.عاطف عتمان

    • Re: رسالة من بين أنين بغداد تضمد الجراح

      نعم نعم للوحدة
      اتباع الحق هو الوحدة
      والسيد الصرخي حق

    • Re: رسالة من بين أنين بغداد تضمد الجراح

      نعم نعم للوحدة
      اتباع الحق هو الوحدة
      والسيد الصرخي حق

    • Re: رسالة من بين أنين بغداد تضمد الجراح

      نعم للحب والوحده والاسلام الله ربنا والاسلام ديننا ومحمد نبينا

    • Re: رسالة من بين أنين بغداد تضمد الجراح

      نعم المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني دام ظله لطالما رفض الطائفية ووقف بوجه من اراد اشعال نار الفتنة وقد تعرض هو وانصاره الى التنكيل والقتل والتهميش بسبب مواقفه الوطنية ورفضه للتقتيل الطائفي فنحن مع منهج الاعتدال والوسطية ورفض الطائفية الذي تبناه المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني ونمد يد الاخاء والمحبة لكل العراقيين بدون استثناء لطائفة من الطوائف ولنجتمع تحت خيمة العراق .

    إضافة تعليق