• د.عاطف عبدالعزيز عتمان يكتب ...إغتيال الحب

       التعليقات (29)

     

     
    alt
                                              الصورة في رحاب سيدنا الحسين اليوم

    alt
    هبطت علي أمس رسالة باكية من جراح بغداد تكسوها علامات الإستفهام وتتسائل لماذا ؟
    لماذا يقتلون الحب ويشوهون الإعتدال ويبتهجون بنشر الكراهية ويتراقصون على الأشلاء ويشربون نخب دمائنا وكأننا لسنا منهم ؟
    لماذا ينقمون منا أنا نحب ونعيش بالحب وللحب ، لا نلعن ولا نطعن ولا نكره ولا نتاجر بدين ولا بوطن ، لماذا يكرهون فينا أنا وعينا راية الحسين فرفعنا رايات الحب ومددنا أكف التسامح وحملنا على ظهورنا طعام المساكين .
    لماذا نستباح ونسجن ونضطهد ونحن من رفضنا القتل على الهوية وصنا عرض النبي وعرفنا قدر الصحب وحفظنا هوية الوطن وعروبته وبكت قلوبنا فجيعة سيدنا أبا عبدالله الحسين وحملنا رايته ؟
    تساؤلات وأسئلة ربما ظننت من الوهلة الأولى أنها صرخات أحد السنة الذين يعانون من ميليشيات الحقد الطائفي التي تستخدم لإستعمار أمتنا وتفتيتها باسم الدين والمذهب ، لكن الحقيقة أنها صرخة أخ شيعي عرف حقيقة التشيع هو ومرجعيته فلم تميزهم سهام التطرف ونالهم من الميليشيات وعصابات تدعي حمل راية المذهب ما نالهم ، وكل ذنبهم تمسكهم بعروبة أرضهم وبراية جدهم ، راية الحب والتسامح والعدل ووحدة الأمة وكيف لا وهي راية جده المصطفي صل الله عليه وعلى آله وسلم
    هنا نيران الحقد المقدس والتطرف لا ترعي حرمة لدين ولا حتى لمذهب ، وتضيع دعاية نصرة المذهب عند أول إختلاف فهؤلاء لايرون إلا من يتبعهم ويرى بأعينهم فقط أما من يخرج عن عماهم لا يشفع له دين ولا رحم ولا مذهب وإن إقتاتوا وتاجروا بالمذهب وتضخموا بالإنتساب له زروا .
    أصبحت العروبة في بغداد جريمة وأضحى الحب خطيئة وصار الترضي على الصحب والزود عن عرض النبي كارثة لدي المتطرفين والمستعربين .
    سمعت وحاورت وقرأت لسماحة السيد علي الأمين حفظه الله والعلامة هاني فحص رحمه الله وكانت حجة بعض التكفيريين ممن ينسبون للسنة أن تلك حالات فردية فضلا عن تهمة التقية ، وبالأمس جائتني تلك الرسالة من أتباع مرجع عراقي هو سماحة السيد الصرخي الحسني وهو رمز من رموز حمل راية الحسين وتجريم وتحريم السب واللعن والطعن ونبذ الطائفية والحفاظ على الهوية الوطنية العربية للعراق ، وهي المرة الأولى التي أسمع عن الرجل وأطالع مواقفه ، فهو بكل حق يمثل جسر الأئمة
    كانت رسالة إستغاثة وعتاب فحواها لماذا لا ينصرنا أحد ، لماذا يصرون على قتل الحب ، لماذا يتم تعمد إخفاء وتورية أصوات الحب والتسامح لصالح نعيق البوم ؟
    من المستفيد من إشعال صراع الكراهية والتكفير وإسالة دماء أمة محمد بأيدي بعضهم البعض ؟
    أسئلة توقفت عندها وتصلب لساني عن الجواب ولهج قلبي بالدعاء اللهم إحفظ العراق لعروبته وأهله وهيء لأمة الإسلام أمر رشد يحقن دماؤها وإرزقنا نعمة الحب
    -------


    <<<السابق | التالي >>>
    • Re: د.عاطف عبدالعزيز عتمان يكتب ...إغتيال الحب

      لمرجع الصرخي مرجعا رساليا لكل العراقيين يحمل مشروعا وطنيا يحفظ للعراقي كرامته ويتخذ من اسلوب الوسطية والاعتدال منهجا عاما لمرجعيته ... تحية عز وافتخار لقلمك الصادق واناملك الرائعه ايها الكاتب الغيور

    • Re: د.عاطف عبدالعزيز عتمان يكتب ...إغتيال الحب

      نعم اخي العزيز الكاتب .. هذا هو الاعتدال الذي سرنا ونسير عليه هو الاعتدال في السلوك والتطبيق منهج محمد ول محمد

    • Re: د.عاطف عبدالعزيز عتمان يكتب ...إغتيال الحب

      انها ثقافة الانتقام من الاسلام المحمدي الاصيل والعروبه الفذه لقد نشرها اتباع الولي السفيه الايراني في بلد الحضاره والعروبه الحقه وما مجزرة كربلاء بحق انصار المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني الا دليل واضح على حقهم على كل عربي يفتخر بعروبته واسلامه الاصيل ... السيد الصرخي الحسني مرجع شيعي رفض التبعيه للفرس ورفض منهج سب الخلفاء الراشدين وامهات المؤمنيين لذلك هوجم هو واتباعه وقتلوا انصاره في رمضان شهر الله

    • Re: د.عاطف عبدالعزيز عتمان يكتب ...إغتيال الحب

      دكتور عاطف عتمان يكن انصار المرجع العربي السيد الصرخي كل الاحترام والتقدير لموقفك المشرف والمشرق بنور ايمانك وعدالتك وثقافتك ولك بالغ احترامنا وحبنا ...

    • Re: د.عاطف عبدالعزيز عتمان يكتب ...إغتيال الحب

      تعلمنا من الحسين ان نكون مظلومين فننتصر لكل عاقل وصاحب ثقافة لكل شريف وغيور وكل وطني مخلص لشعبه ووطنه وبدون مجاملات ماذا فعل السيد الصرخي وانصاره حتى يعمل بهم هذا الفعل القبيح قتلتم انصار وسبيتم عياله وقصفتم بيته وبرانيه واعتقلتم اتباعه ومقلدية وفوق القتل احرقتم الجثث وسحلتموهم بالشوارع حتى الاطفال لم يسلموا منكم نريد ادله وبراهين تدين السيد الحسني وانصاره لماذا هذا العمل القبيح ((كما كان امير المؤمنين علي عليه السلام لامة محمد صلى الله عليه واله وسلم قد تحمل هموها وحده وهذا هو خط محمد وال محمد الان تحملت عبائة هذه الامة وهمومها وماشاكلها وقد تمثلت انت لقول رسول الله صل الله عليه واله وسلم ( (إِذَا ظَهَرَتِ الْبِدَعُ فِي أُمَّتِي فَعَلَى الْعَالِمِ أَنْ يُظْهِرَ عَلِمَهُ ، فَإِنْ لَمْ يَفْعَلْ فَعَلَيْهِ لَعْنَةُ اللَّهِ وَالْمَلائِكَةِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ)) وقد نسوا هذه الوصية ولتهوا بالدنياء وغرورها @ وقد حوربت من جميع اطيافها ودسوا عليك المكائد والمكر والغداع والسحر والشعوذه لكن اباء الله ذلك وتركوك وحيدآ في الساحة ولم ينتصر لك احد لا من القريب ولا البعيد @ فالسلام عليك يامولاي يا يابا علي المرتضى ولعنة الله على من ظلمك وقتلك ولم ينتصر لك ولو بكلمة واحد ( واعظم الجهاد عند الله كلمت حق عند سلطانآ جائر ))

    • Re: د.عاطف عبدالعزيز عتمان يكتب ...إغتيال الحب

      الصرخي رجل يدعو الى السلام والمحبه والمؤاخات
      الصرخي عراقي يحب العراق والعراقين
      الصرخي الذي يرفظ الطائفه المقيته التي قتلت الشعب العراقي
      الصرخي الوطني العراقي العربي الذي رفض فتوى قتال المسلمين فيما بينهم

    • Re: د.عاطف عبدالعزيز عتمان يكتب ...إغتيال الحب

      لابد ان يكون للامة مرجع ومخلص ومنجي ينور طريقها للعلو والارتقاء والاخلاص من الفتن ومظلات الفتن التي تحيط بها بسبب اتباع الهوى وما تهوى الانفس من مكر وخداع من بعض رموز هذه الامة المتلبسين بلباس الدين المزيف المنحرف والان نجد سماحة السيد الصرخي الحسني(ادام الله ظله) موجود في كل مكان وزمان من هذه الانحرافات والفتن ودائماً ما يسعى لتحرير الإنسان من التعبد الدنيوي وعبادة الهوى والشيطان @ كما تدين تدان فالسياسة يجب ان يكون لها انسان محنك ونجد ان الامر بالمعرون ونهي عن المنكر فريضة معطلة عند والمعممين المتلبسين بلباس الدين المزيف لايعمل بها وترى كثيرآ منهم لايامر بالمعروف ولا نهى عن المنكر بما يجري من السياسين الانتهازيين من السرقات والانحرافات بحق شعبهم من يخانة والدجل ونفاق ومكر سياسي لم نسمع يوم من الايام من المعممين الذين يدعمون بعض السياسين ان ينصحوهم كما ورد عن امير المؤمنين علي عليه السلام ( من مشى الى صاحب بدعه فوقرة فقد سهى في هدم الاسلام )ونر ى اهل البدع والمكر الاسلامي والسياسي موجود في العراق

    • Re: د.عاطف عبدالعزيز عتمان يكتب ...إغتيال الحب

      https://www.youtube.com/watch?v=Es7bCbv3CHU&list=UUiTo3e8M3BZyXaTbWIhmqlQ

    • Re: د.عاطف عبدالعزيز عتمان يكتب ...إغتيال الحب

      السيد الصرخي الحسني الرجل الوحيد الذي خالف التيار المنجرف نحو الطائفية وتدمير العراق .خالف المؤسسة الدينية ومن سار على ركبها ومشى على ممشاها فاول المضحين من اجل العراق هو السيد الحسني لا تعتبر هذه شعارات بل هو صورة تحاكي الواقع

    • Re: د.عاطف عبدالعزيز عتمان يكتب ...إغتيال الحب

      كلامكم راقي ووصفكم دقيق وتعبيركم يدل على صفاء افكاركم نعم دكتورنا فالعراق اليوم يقتل فيه كل شيء محب للسلام ويعاق فيه كل شيء يدعو الى وحدة الصف حتى صار الحال هو قتل كل من يحاول ان يجمع الصف ويوحد الكلمة ويتهم ويوصف بالكفر والعمالة والزندقة وهذا ما حصل مع مرجعية السيد الصرخي الحسني واتباعه الذين رفعوا شعار (لا للطائفية )فكان الثمن هو القتل والتشريد والتطريد والاعتقال والاعدام والتمثيل في الجثث ولكن ورغم ما نعاني منه من كثرة الظالمين المحاربين لنا ولهذا الخط العروبي الاصيل فانما يخفف عنا الالم سماعنا لتلك الاصوات المعتدلة والمحبة للسلام والتي تعاطف بصدق المشاعر مع قضيتنا وسخرت الوقت والجهد للانتصار لتلك القضية الحقة فهذا ما ازال عنا الهموم واسعد منا القلوب فشكرنا لكم دكتورنا الغالي واعزكم الله وايدكم وثبتنا واياكم على نهج المصطفى الامين واله الميامين واصحابه المنتجيبين

    • Re: د.عاطف عبدالعزيز عتمان يكتب ...إغتيال الحب

      نحنو نريد المرجع الوطني العربي العراقي

    • atefetman

      Re: د.عاطف عبدالعزيز عتمان يكتب ...إغتيال الحب

      حياكم الله جميعا أهل الإنصاف والإعتدال وثبتني وإياكم على الحق وحفظ امتنا من شدة بأس ذات البين

    • Re: د.عاطف عبدالعزيز عتمان يكتب ...إغتيال الحب

      أحسنت النشر أخي ، فاخوتنا الصرخيين العرب الشيعه يحتاجون لكل دعم معنوي منا كما اخوتهم العرب السنه لمواجهة خطر مزدوج متمثلا بصفوي إيران الميليشيا السيستانيه المجرمه و داعش المجرمه .

    • Re: د.عاطف عبدالعزيز عتمان يكتب ...إغتيال الحب

      تحية للمرجع العراقي الشريف السيد الصرخي وهو يقف بحزم وثبات بوجه كل ابواق الطائفية حاملا لواء الوحدة والتعايش السلمي بين مكونات الشعوب ليرفض كل منهج يدعوا للفرقة والشتات بخطاباته التي تنتظر من يوصلها للعالم بعد ان خيم عليها التعتيم من قبل مريدي الطائفية . فبوركت الانامل الوطنية التي تنقل نفحات هذا المرجع الشريف

    • Re: د.عاطف عبدالعزيز عتمان يكتب ...إغتيال الحب

      الصرخي علمنا حب الوطن الصرخي علمنا الولاء للوطن الصرخي علمنا رفض الطائفية الصرخي علمنا ان لا اتعامل مع اخي العراقي على اساس الطائفة والمذهب انما على اساس المواطنه الصرخي علمني ارفض الباطل ولا اجامل على حساب العراق ودماء ابناء العراق الصرخي علمني ارفض الفاسد والطائفي حتى لو كان من مذهبي مذهب التشيع الصرخي علمني احب الاخرين بكل اديانهم وقومياتهم الصرخي علمني الثبات على المبدأ الصرخي مدرسة الاحرار سكن قلوب كل الشرفاء لذلك يبغضه اهل الطائفية

    • Re: د.عاطف عبدالعزيز عتمان يكتب ...إغتيال الحب

      لابد ان تبقى تلك الاصوات تصدح بالحق وترفع اية الحق اذا انا عراقي احب العراق انا عراقي اوالي العراق العراق انا عراقي احب شعب العراق واض العراق هذه الكلمات علمني اياها الرجل العروبي العراقي الصرخي الحسني

    • Re: د.عاطف عبدالعزيز عتمان يكتب ...إغتيال الحب

      اللهم انا نسألك ان تجمع العراقيين تحت لواء واحد يرفض الطائفية ويكون همه الاول والاخير هو العراق وشعبه المظلوم امثال سماحة المرجع الديني السيد الصرخي الحسني لكي ينقذنا مما نحن فيه

    • Re: د.عاطف عبدالعزيز عتمان يكتب ...إغتيال الحب

      لمرجع الصرخي مرجعا رساليا لكل العراقيين يحمل مشروعا وطنيا يحفظ للعراقي كرامته ويتخذ من اسلوب الوسطية والاعتدال منهجا عاما لمرجعيته ... تحية عز وافتخار لقلمك الصادق واناملك الرائعه ايها الكاتب الغيور

    • Re: د.عاطف عبدالعزيز عتمان يكتب ...إغتيال الحب

      لمرجع الصرخي مرجعا رساليا لكل العراقيين يحمل مشروعا وطنيا يحفظ للعراقي كرامته ويتخذ من اسلوب الوسطية والاعتدال منهجا عاما لمرجعيته ... تحية عز وافتخار لقلمك الصادق واناملك الرائعه ايها الكاتب الغيور

    • Re: د.عاطف عبدالعزيز عتمان يكتب ...إغتيال الحب

      لمرجع الصرخي مرجعا رساليا لكل العراقيين يحمل مشروعا وطنيا يحفظ للعراقي كرامته ويتخذ من اسلوب الوسطية والاعتدال منهجا عاما لمرجعيته ... تحية عز وافتخار لقلمك الصادق واناملك الرائعه ايها الكاتب الغيور

    إضافة تعليق